موقع و مجلة بيوتي نيوز : «الصحة» نجاح سياسة العلاج خارج مستشفيات العزل Reviewed by Momizat on .   كتبت هنا شعبان قالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، إنه تم استحداث سياسة لنقل الحالات التى استجابت لبروتوكولات العلاج من فيروس كورونا، بعد زوال الأعراض   كتبت هنا شعبان قالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، إنه تم استحداث سياسة لنقل الحالات التى استجابت لبروتوكولات العلاج من فيروس كورونا، بعد زوال الأعراض Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » صحة مصر » موقع و مجلة بيوتي نيوز : «الصحة» نجاح سياسة العلاج خارج مستشفيات العزل

موقع و مجلة بيوتي نيوز : «جهاز المشروعات» يضخ 62 مليون جنيه فى الزاوية الحمراء بتمويل من الاتحاد الأوروبى

موقع و مجلة بيوتي نيوز : «جهاز المشروعات» يضخ 62 مليون جنيه فى الزاوية الحمراء بتمويل من الاتحاد الأوروبى

 

كتبت هنا شعبان

نفذ جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر عدة مشروعات فى منطقة الزاوية الحمراء تبلغ قيمتها 62 مليون جنيه بتمويل من الاتحاد الأوروبى والوكالة الفرنسية للتنمية.

 

قال مدحت مسعود ، رئيس القطاع المركزى للتنمية المجتمعية والبشرية بالجهاز فى تصريحات على هامش الزيارة الميدانية التى ينظمها الجهاز للمشروع ، إن الاهتمام بقضايا المناطق العشوائية أو غير المخططة وحق المجتمعات التى تقطن هذه المناطق فى حياة إنسانية كريمة هو هدف الدولة المصرية .

وينظم جهاز تنمية المشروعات زيارة ميدانية موسعة للإعلاميين تفقدوا خلالها المشروعات التى تم تنفيذها بمنطقة الزاوية الحمراء ، حيث كان فى مصاحبتهم عدد من قيادات جهاز تنمية المشروعات على رأسهم المهندس مدحت مسعود وممثلين عن الاتحاد الأوروبى و الوكالة الفرنسية .

 

وقال مسعود إن جهاز المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر يسعى للنهوض بالمناطق العشوائية عبر تنفيذ”برنامج الارتقاء الحضرى بالمناطق غير المخططة فى مصر” فى محافظتى القاهرة والجيزة بمشاركة مختلف الهيئات والوزارات والجمعيات الاهلية ، بهدف تطوير تلك المناطق وتأهيل بيئتها لإقامة مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر تتيح لسكانها فرص عمل تعمل على تحسين الأوضاع المعيشية لهم.

 

وأضاف أن جهاز تنمية المشروعات قام بتنفيذ مشروع تطوير المناطق العشوائية بالزاوية الحمراء كأحد المناطق ذات الأولوية فى محافظة القاهرة التى تطلبت التدخل العاجل لتحسين أوضاعها المعيشية، بإجمالى تمويل قدره 62 مليون جنيه

وقال إن التمويل كان منحة من الاتحاد الأوروبى من خلال الوكالة الفرنسية للتنمية ، حيث تضمن المكون الأول للمشروع تطوير خطوط البنية التحتية الرئيسية وبعض الوحدات الصحية وتطوير ورفع كفاءة الشوارع الرئيسية والفرعية وكذلك تطوير فراغات ومناطق مفتوحة، وتطوير الأسواق العامة ومواقف الميكروباص المتاخمة لها.

 

ولفت إلى أنه تم الانتهاء من تطوير مدرستين بالمنطقة بما يتناسب مع إعداد التلاميذ واحتياجاتهم، بالإضافة إلى المكون الثانى والذى يركز على تقديم العديد من الخدمات المالية والتدريبية.

 

وذكر “مسعود” أنه تم تدريب 150 سيدة وفتاة على أعمال الخياطة وصناعة الحلى وتدوير المخلفات المنزلية، فضلاً عن تسهيل إتاحة القروض لعدد 112 شخصا من النساء والرجال / الشباب لتعزيز فرص العمل.

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة لمجلة بيوتي نيوز

الصعود لأعلى